القائمة
السلة
دار الآداب

دار الآداب

نبذة عن الدار

أنشأنا دار الآداب عام 1956 بعد أن شعرنا بأن مجلة الآداب البيروتية، التي صدر عددها الأول عام 1953، لا تستطيع أن تستوعب طموحاتنا في نشر الفكر العربي وتطوراته وأننا بحاجة إلى إصدار مؤلَّفات مطوّلة وموثّقة تتناول مختلف ألوان الإنتاج الجاد في ميدان الدراسات والترجمات والروايات والدواوين الشعرية والمسرحيات، كل ذلك بتوجّه تنويري، الغايةُ منه الإسهامُ في خلق نهضة ثقافية كبيرة تكون مواصلة لما قدّمه العرب في القرون السابقة. وقد عملنا منذ نشأة الدار على تنفيذ هذا المخطط الثقافي. وكان كثير من المثقفين العرب يلجؤون إلى دار الآداب لينشروا نتاجهم الذي لم يكونوا يستطيعون دائماً أن ينشروه في بلادهم، وذلك بفضل ما تتمتع به بيروت من جوّ الحريات والابتعاد عن الرقابات الصارمة التي تفرضها كثير من السلطات العربية.

تُرى، ماذا سيقع لو أن الذهن الإنساني يستمرُ على قيد الجهد لدقائق قليلة ثمنية، بُعيد لحظة الهلاك؟ عشرُ دقائق، وثمانٍ وثلاثون ثانية، بالضبط كلّ اللحظات التي أعقبت مصرع ليلى حملت برفقتها ذكرى عينية متباينة: نكهة يخنة لحم الماعز مع البهارات؛ ومشهد قُدُور من خليط الليمون والسُكر المغليّ؛ ورائحة القهوة ..
51 ريال 68 ريال
حكايةُ بيت عتيق عمرُه أكثرُ من أربعة قرون. تحوّل كثيرًا عبر الحقب المختلفة، من الأندلسيّة إلى العثمانيّة، فالفرنسيّة، فإلى زماننا الحاليّ. سكنه العشّاقُ والقتلة، الملائكةُ والشياطين، النبلاءُ والسفلة، الشهداءُ والخونة. تريد هيئةُ التعمير والتحديث تهديمَه لبناء برج الأندلس، من أجل امتصاص البطالة. ساك..
50 ريال 67 ريال
اختار الكاتب للوليتا شخصيّة من عالم الموضة، عارضة أزياء تتلوّن أسماؤها يتلوّن ألبستها وعطورها، وأمكنتها التي تزورها، من نوّة إلى ملاك، إلى لالو، إلى لوليتا... من فرانكفورت، إلى باريس، إلى جاكرتا، وطوكيو...  مليئة بالحياة، لكنْ لا شيء يمنعها من الإنتحار الذي اختارته لمواجهة جرحها العميق، إلاّ رواية أ..
53 ريال 70 ريال
تُرجمتْ هذه الرواية الهنديّة إلى ست عشرة لغة عالميّة، وهي صورة إبداعيّة عن ثقافة محليّة يمتزج فيها الماضي الموغل في قدمه مع الحاضر الذي لا يستطيع إبطاله والخروج به عن دائرة الحنين القاتل: أموليا المهاجر من مدينته إلى سونغارة سعياً وراء الرزق وهرباً من ماض يؤرقه، وزوجته كانابالا التي ابتعدت عن أهلها،..
51 ريال 68 ريال
صلبت على وجهها الشاحب البياض وهي ترى السيدة الحجرية تمد الشعلة الحجرية صوبها وتخرج من الضباب الذي يغطي البحر. سمعت صوتاً يقول هذا تمثال الحرية، وهناك وراء الضباب الغريب، هل ترون البنايات ناطحات السحاب، هذه مدينة نيويورك، انظروا البيوت العالية!تسافر مرتا حداد، شابة فقيرة وجميلة، من جبل لبنان إلى نيوي..
45 ريال 60 ريال
في لحظة رحيل يوسف، تُفتح ذاكرةٌ متَّقدةٌ يقودها جسدٌ متشنِّج. تزداد تشجنُّاتُ بسمة، لكنَّ صورةَ يوسف تستدعي البسمةَ دائمًا. ما بين ذاكرةِ ماضٍ مرصوفٍ بالفقد والحبّ، وحاضرٍ أكثرَ قسوةً لمدنٍ عربيَّةٍ تتهاوى، تتشبَّث بسمة بجسدها الذي لا يتوقَّف عن خيانتها...
36 ريال 48 ريال
"في السجلَّات التي حفظتْ أحداثَ محاكمات السّحرة ببلدة سالم في ولاية ماساشوستس، يُثير الانتباهَ اسمٌ غريب: ""تيتوبا""، العبدةُ السوداءُ. تُعيد ماريز كوندي الحكايةَ على بدء، وترجع إلى ما قبل ولادة تيتوبا، منذ لحظة حَمْلِ أمّها بها، على متن السفينة التي أقلَّتها لتُباع مع العبيد في جزيرة باربادوس؛ ر..
34 ريال 45 ريال
تشكل رواية "أنبئوني بالرؤيا" للكاتب المغربي "عبد الفتاح كليطو" سفرا في نوادر وطرائف من "ألف ليلة وليلة" لكن بقوالب مجددة ومختلفة وشخوص قد تحيل أحيانا على أعمال أخرى للكاتب. ويستلهم عبد الفتاح كيليطو راويته من ذكريات طفولته، وخياله، ومن تأملاته حول الكتابة والقراءة، وخاصة قراءته المغايرة للتحفة الأدب..
23 ريال 30 ريال
من جديد يأتي صوت الكمان الدافء، يذبحني أنينه، يملأني، أغمض عيني على هذه الحافة الهاربة. أرى إمرأة تتمزق بين رغاباتها وأحلامها الصغيرة والملونة، وبين حياتها الموغلة في عتمة الأرواح المحيطة بها، في وحشة الشوارع وفظاعة الإحساس بالوحدة... أشعر برغبة في البكاء. ذاك الأنين الجميل يعمق إحساسي بالفداحة... ك..
53 ريال 70 ريال
 بعد «أولاد الغيتو - اسمي آدم» (2016 ـ الآداب) التي تابعت حكاية آدم دنون، المهاجر الفلسطيني إلى نيويورك الذي يروي عن طفولته التي قضاها في مدينة اللد التي احتلّت عام 1948 وطُرد أغلبية أهلها وسكانها الأصليين، هذا هو الجزء الثان يمن الرواية تحت عنوان «أولاد الغيتو 2: نجمة البحر» يواصل خوري حكاية الغيتو..
51 ريال 68 ريال
يقرر ماريو فجأة هجر أولغا مع طفلين وكلب، بعد خمسة عشر عامًا من الزواج. وتبدأ رحلة أولغا إلى ظلمة دواخلها، فتعري هشاشتها المرعبة، وتكشف عجزها المروع عن التعامل مع طفليها ومع العالم. كم مرة سمعنا عن قصة مماثلة ؟ لكن فرانتي كعادتها، تأخذ الدراما العادية لتحولها إلى حدث استثنائي...
29 ريال 38 ريال
تَحُوك الكاتبة خيوطَ أحداث هذه الرواية متنقِّلةً بين تشيلي والصين وكاليفورنيا، في حقبة تاريخيّة معيَّنة. ففي القرن التاسع عشر كانت أحلامُ اكتشافِ الذَّهب شاسعةً وخطرةً في كاليفورنيا، حيث تذهب إليها إلزا اليتيمة، بحثًا عن الرجل الذي أحبَّته.ولكنْ، "يبدو أنَّنا جميعًا جئنا نبحث عن شيء ووجدنا شيئًا آخر..
49 ريال 65 ريال
عرض 1 الى 12 من 107 (9 صفحات)